اختر صفحة

نشر التدريسي في كلية الطب بجامعة واسط المدرس المساعد صالح سلمان بحثا علميا عن المبدأ الأساسي للعضلات الهيكلية في مجلة eLife البريطانية .
يهدف البحث الى التوصل إلى نهج علاجي متكامل لمرضى ضمور العضلات بنوعيه ( Becker Muscular Dystrophy and Duchenne Muscular Dystrophy ) ، وركزعلى العضلات الهيكلية على وجه الخصوص مع التعرض لبعض الجوانب الايجابية والسلبية على الأعضاء الأخرى .

تناول البحث المبدأ الأساسي للعضلات الهيكلية وتوضيح العلاقة العكسية بين حجم الألياف العضلية (Myofibre size) و قابليتها المؤكسدة (Oxidative fibre capacity), ومدى صرامة هذه العلاقة الغير مشخصة حاليا.
أثبتت الدراسة إن زيادة مستوى الجين (ERRg)Estrogen Related Receptor gamma) في عضلات تم إلغاء الجين (Myostatin) فيها مسبقا, يؤدي إلى إنتاج ألياف عضلية كبيرة الحجم (Hypertrophic muscle fibre) بقابلية أكسدة عالية ، وحقيقة العلاقة الايجابية بين عدد الخلايا الجذعية (Satellite cells) وقدرة الألياف العضلية التأكسدية.
وقد توصل البحث الى تفنيد مبدأ العلاقة العكسية بين حجم الألياف العضلية وقدرتها التأكسدية , وتوضيح أهمية التزويد الدموي(microcirculation) في عملية إصلاح وترميم (regeneration) العضلة بعد تعرضها لأي خلل حتى مع وجود عدد قليل من الخلايا الجذعية.