اختر صفحة

أقامت كلية التربية في جامعة واسط بالتعاون مع مركز دراسات الحوزة والجامعة ندوة ثقافية عن النهضة الحسينية والعوامل المؤثرة فيها بمشاركة أساتذة ومختصين وطلبة .

تضمنت الندوة محاضرة للشيخ قاسم الهاشمي من مركز دراسات الحوزة والجامعة تحدث فيها عن نهضة الإمام الحسين عليه السلام التي تعد إحدى أهم حلقات الإصلاح التي استطاعت أن تغيير مجريات الأحداث وان تضع بصماتها على جبين التاريخ

وأوضح الشيخ الهاشمي أن الثورة الحسينية لم تكن بمعزل عن الظروف والملابسات التي عاشها المجتمع الإسلامي آنذاك بل كانت حتمية لما آلت إليه الأمور من انحدار صوب هاوية التمزق والتفكك والابتعاد عن التعاليم النبوية والسير باتجاه معاكس لرسالة القيم والمثل السماوية .

وأشار أن النهضة الحسينية أعادت إلى الأمة روحها وكرامتها وعزتها بعد أن غيبت بسبب الظلم والطغيان الأموي  لذا فان هذه النهضة إحدى أهم حلقات سلسلة الخير والإصلاح الممتدة من ادم علية السلام إلى ما لا نهاية .

وكان لها الدور الكبير في أيقاظ الضمير الإنساني وأعادة الصحوة إلى المجتمع الإسلامي والى بزوغ شمس الإسلام من جديد لتزيح الظلام الذي لحق به بسب حكام الجور والطغيان  .