اختر صفحة

 

ناقشت رسالة ماجستير في كلية التربية جامعة واسط الشكوى في الأدب العراقي القديم للطالبة زينب حمود كزار.

تهدف الرسالة إلى معرفة الشكوى في الأدب العراقي القديم و أسباب الغصب من الهه على الهه أخرى , أو من البشر داخل المجتمع , وشمل بذلك كل طبقات المجتمع من الملك والحاكم وحتى المخلوقات الأخرى .

تضمنت الرسالة دراسة الشكوى على اختلافها فقد تناولت الشكوى الدينية كشكوى الآلهة فيما بينها أوى شكوى الإنسان إلى الآلهة أو الملوك إلى الالهة لما يتعرضون له من مشاكل .

وبينت أنواع الشكوى السياسية كشكوى الملوك والحكام سواء من الملوك واليهم في الأمور التي تخص سياسات البلد

وأشارت الرسالة  إلى الشكوى الاقتصادية والاجتماعية التي تتحدث عن الشكوى بسبب الظواهر الطبيعية أو بسبب الضرائب أو من انتهاك ملكية الأفراد أو الشكوى من بعض الظواهر الاجتماعية التي تسبب تفكك الأواصر المجتمعية القائمة بين الأفراد ومنها الظلم والسرقة إلى غير ذلك .

توصلت إلى أن البيئة كان لها تأثيرا كبيرا على الإنسان العراقي وبالتالي انعكس على أفكاره ونتاجاته الأدبية ومنها الشكوى .كما إن الآلهه كانت نوعين هما الانوناكي وهي الرئيسية والثانوية الايكيكي ولكل منها عمل خاص به ووظيفة تميزه عن الباقين.