اختر صفحة

 

ناقشت رسالة ماجستير في كلية التربية جامعة واسط التعليم في لواء الكوت 1958ـ 1968م دراسة تاريخية للطالب حيدر إبراهيم جليل مرواح الربيعي
تناولت الرسالة موضوع التعليم في الكوت للوقوف على أوضاعه وتطوراته , ودراسة العوامل المؤثرة فيه السياسية منها والاقتصادية والاجتماعية , ولمعرفة المشاكل والعقبات التي كانت تواجهه , فضلا عن معرفة مدى مساهمته في تشكيل الثقافة العامة لدى أبناء الكوت
تضمنت الرسالة خمسة فصول درس الأول تطور مؤسسات التربية والتعليم واثر الأوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية علية في خلال المدة من عام 1939ـ1958 ,وركز الثاني على ابرز التطورات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية التي شهدها لواء الكوت في العهد الجمهوري الأول, وسلط الثالث الضوء على التعليم في لواء الكوت والعوامل المساعدة على تطوره, وأشار الفصلين الرابع والخامس إلى التعليم في الكوت والأوضاع العامة وتأثيرها علية خلال المدة من 1963ـ1968 .
توصلت إلى إن مراحل تطور التعليم في لواء الكوت اتسمت بعضها لاسيما المرحلة العثمانية بالركود وانتشار مظاهر الجهل والتخلف , و أظهرت غياب الاستراتيجيات الحديثة في التعليم خلال هذه المرحلة , كما إن التعليم في العهد العثماني لم يوفر فرص التعليم لفئات واسعة من السكان إنما كان مقتصرا على أبناء العوائل الخاصة , فضلا عن بعض السياسات التي كانت متبعة وأبرزها سياسة التتريك التي كانت عاملا أساسيا في تخلف التعليم وقلة انتشاره .