اختر صفحة

أقامت كلية العلوم وبالتعاون مع دائرة صحة واسط / قطاع الكوت  وبمناسبة اليوم العالمي للحصبة ندوة علمية حول مرض الحصبة بحضور جمع من التدريسيين والطلبة وبعض المختصين  .

وتطرقت الندوة إلى خطورة مرض الحصبة والتي تكمن في سرعة انتشاره بين الأشخاص الذين لم يتم تلقيحهم عند مخالطتهم بالشخص المصاب .

واكد الدكتور كريم حمد غالي الذي حاضر الندوة ان الوقاية او العلاج تتم بتوجه الشخص المشتبه بإصابته لأقرب مستشفى بمجرد الاشتباه بالإصابة وشرب السوائل وبالخصوص فيتامين أ .

واشارت الدكتورة سريعة مسير إلى ان مرض الحصبة يؤدي إلى مضاعفات خطيرة أهمها التهاب الشعب التنفسية والتهاب الأذن الوسطى والالتهابات المعوية والتهاب المخ ومن الممكن وفي بعض الحالات أن تؤدي للعمى والصمم .

وأكد ممثلي دائرة صحة واسط إن وزارة الصحة ماضية في دعم منافذ الرصد الوبائي لعدوى فيروس الحصبة ، وان خدمه المشورة والفحص الطوعي في دائرة صحة واسط مفتوحة أبوابها في حاله الاشتباه بالمرض.

وقال عميد كلية العلوم ان الكلية ماضية في أقامة هكذا ندوات من أجل الصحة العامة والمصلحة الوطنية .