الرئيسية / أخبار الرئاسة / بمشاركة عربية ودولية كلية التربية للعلوم الإنسانية تقيم مؤتمرها العلمي الدولي الحادي عشر

بمشاركة عربية ودولية كلية التربية للعلوم الإنسانية تقيم مؤتمرها العلمي الدولي الحادي عشر



تحت شعار العلوم  الإنسانية ، مبدأ حياة ورقي إنسان أقامت كلية التربية  للعلوم الإنسانية جامعة واسط مؤتمرها العلمي الدولي الحادي عشر بمشاركة باحثين يمثلون دول تركيا وإيران والجزائر والسودان والأردن وفلسطين فضلا عن باحثين من مختلف الجامعات العراقية بحضور رسمي وأكاديمي كبير .

افتتح المؤتمر بتلاوة من القران الكريم والوقوف دقيقة واحدة لقراءة سورة الفاتحة على أرواح شهداء العراق ومن ثم عزف النشيد الوطني العراقي واو بريت للأطفال روضة الانتصار .

وقال رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور هادي دويج العتابي  إن  هذا المؤتمر سيمثل نتيجة حتمية في تطور العلوم الإنسانية على مستوى جميع الاختصاصات العامة والدقيقة لتصبح رافدا حقيقيا في تطور العلوم الصرفة أيضا لان المناهج العلمية تتكامل بطريقة وبأخرى ضمن مساحات وأبعاد فلسفية متنوعة .

وأضاف من منطلق شعار المؤتمر فان جامعتنا تهتم اهتماما كبيرا ضمن رؤية ورسالة الجامعة في بناء الإنسان والطالب على كافة المستويات من حيث تطوير قابلياته المعرفية في الحصول على المهارات والأدوات العلمية

من جانبه قال رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر  الدكتور محمد مزعل خلاطي  في كلمته على ان هذا المؤتمر جاء بعد ان مَنَ الله علينا بنصره المؤزر على أعداء العراق وشعبه داعش الأنذال والذين هزموا على أيدي أبناء القوات المسلحة بكل صنوفها والحشد الشعبي المقدس  وأبناء العشائر .

وأضاف ان مؤتمرنا هذا جاء بتعاون وتظافر جهود تدريسيو الكلية ومنتسبوها ومؤازرة رئاسة الجامعة .

وأشار إلى أهمية اثر الجامعات في توعية المجتمع وتعزيز اثر العلوم الإنسانية لأجل رقي الإنسان .

وذكر خلاطي إلى وصول 175 بحثا للمشاركة في المؤتمر حيث تم  قبول 125 بحثا ورفض 25 بحثا لضعف المادة العلمية و13 بحثا لعدم مطابقة محاور المؤتمر ورفض 12 بحثا لوجود نسبة استلال عالية فيها .

يهدف المؤتمر إلى الوقوف على أهم الاتجاهات التراثية والمعاصرة في العلوم الإنسانية , وإبراز اثر الجهود العلمية في خدمة تلك العلوم .ويهدف أيضا إلى المراجعات النقدية للعلوم الإنسانية لاسيما إعادة قراءة التراث واستشراف معالم التحديات المعاصرة التي تمر بها العلوم الإنسانية فضلا عن السعي نحو استعادة تلك العلوم دورها المهم في خدمة التراث وإبراز اثر الاتجاهات والمؤسسات العلمية الريادية في معالجة البحث العلمي الأكاديمي بالإضافة إلى تأسيس حراك علمي مستخدم ومتجدد وصولا إلى الإبداع .

تضمن المؤتمر مناقشة(125) بحثا علميا في ستة محاور الأول في اللغة العربية وآدابها  ,والثاني في التاريخ وتفرعاته   ، الثالث في الجغرافية الطبيعية والبشرية ، الرابع عن اللغة الانكليزية ,الخامس بحث في العلوم التربوية والنفسية  ،السادس عن علوم القران والتربية الإسلامية

كما تضمنت جلسة الافتتاح ثلاثة محاضرات  الأولى عن الشخصية العراقية السومرية  إلى الطائفية تحليلـ سايكوبولنك للمحاضر قاسم حسين صالح رئيس الجمعية النفسية العراقية, والثانية بعنوان اختيار الشخص المناسب للمكان المناسب وأثره في بناء مؤسسات الدولة للدكتور صفاء العبساوي عميد كلية القانون جامعة واسط والمحاضرة الثالثة حول علم الطب بين الشعوذة والحقائق العلمية السليمة للدكتور خيرا لله مزهر .

وعلى هامش المؤتمر افتتح معرض للتراث الشعبي العراقي الأصل بإشراف الدكتورة إسراء الحسيني

عن قسم الاعلام 2

شاهد أيضاً

كلية الهندسة تحصل على مراكز متقدمة في التصنيف الوطني للجامعات العراقية

حصل قسم الهندسة المدنية في كلية الهندسة  بجامعة واسط على المركز الثالث في التصنيف الوطني …